ad

الأربعاء، 20 مارس 2013

ماهي الولادة الطبيعية ؟وماهي مراحلها؟

تعريف للولادة الطبيعية:


الولادة الطبيعية هي أن تضع الأم مولودها الجديد بشكل طبيعي دون اجراء أية عملية قيصرية أو استعمال لمسكنات.

-متى تحس المراة الحامل بأنها ستضع مولودها؟

معظم النساء الحوامل يضعن مواليدهن بشكل طبيعي,حين يصل وقت الوضع , تظهر عدة علامات على المرأة:
-منها الاحساس بآلم أسفل البطن سببه انقباضات و تقلصات عضلات الرحم ويمتد هذا الألم الى أسفل الحوض ليصل الى أسفل الفخدين.
-ظهور بعض الإفرازات المائية  عبارة عن سائل "امنيوسي" ناتج عن بداية تفتح الغشاء المحيط بالجنين.
-ظهور افرازات في أيم قبل المخاض ,وهي عبارة عن مزيج من خيوط الدم وافرازات أخرى,وقد لاتظهر هذه الافرازات مطلقا لدى بعض النساء.
ما هي مراحل الولادة الطبيعية؟
ما هي مراحل الولادة الطبيعية؟
  1. تتميز المرحلة الأولى بظهور تقلصات متتالية ومنتظمة عند بدء المخاض وتزداد حدتها من وقت الى آخر وتؤدي بشكل طبيعي الى تفتح عنق الرحم,لذلك يجب أن يفحص الطبيب ما إذا كان الجنين في وضع سالم لحدوت ولادة طبيعية,و مراقبة فتحة عنق الرحم ما إذا كانت مفتوحة  بالشكل المناسب لخروج الجنين أم لا,ولكن بشكل طبيعي عند بدئ المخاض يتوسع عنق الرحم الى أن يصل الى 10 سنتمترات بفعل تقلصات عضلات الرحم.كما يجب على المرأة في هذه الحالة أن لا تتسرع بالدفع لاخراج الجنين قبل أن يتفتح عنق الرحم بشكل مناسب,لأنه قد يسبب في تمزق بعنق الرحم.
  2.  قد تستغرق مدة الولادة الطبعية ما بين 15 و   45 دقيقة ,فعندما يتسع عنق الرحم إتساعا كاملا تبدأ المرأة بالدفع بشكل تدرجي وتشعر بآلم ناتج عن ظغط داخل الرحم, وبمجرد وصول اتساع عنق الرحم عشر سنتمترات "اتساع كامل"يبدأ رأس الجنين بالخروج تدريجيا ثم تضهر من فتحة المهبل حتى تخرج الى الخارج بشكل تام ثم تخرج الكتف الأول ثم الثاني ثم ينزلق الطفل سريعا إلى الخارج بشكل سالم,وتعتبر هذه المرحلة الأكثر آلما لدى المرأة.في هذه المرحلة يجب على المرأة اتباع النصائح التالية: أخد نفس عميق ثم الاسترخاء,القيام بإرخاء عضلات الحوض والشرج,استخدام القوة أثناء الدفع,التركيز على أن يكون الدفع نحو الأسفل.
  3. في المرحلة الثانية تتم عملية خروج المشيمة ويستغرق ذلك حوالي 15 دقيقة ثمم تتم عملية قطع المشيمة من طرف الممرضة.
ماهي الفحوصات الازمة اجراؤها على المرأة ومولودها مباشرة بعد الولادة؟
  1. مراقبة الحالة الصحية للام,بحيث يجب قياس الضغط ومراقبة ضربات القلب.
  2. بالنسبة للجنين يجب أن يراقب الطبيب دقات قلب المولود بشكل دوري ويتأكد من أنه يستقبل الأوكسجين بشكل دوري.
أتمنى أنك استفدت من الموضوع فلا تبخل علينا بملاحظاتك.

0 التعليقات:

إرسال تعليق

 
لكي يصلك جديد الموقع على الفيس بوك اضغط لايك او تعجبني